آخر تحديث:11:27(بيروت)
الخميس 07/01/2021
share

"المؤامرة" مستمرة: ارتفاع جديد بأسعار المحروقات

المدن - اقتصاد | الخميس 07/01/2021
شارك المقال :
"المؤامرة" مستمرة: ارتفاع جديد بأسعار المحروقات تدريجياً سجل سعر البنزين ارتفاعاً بقيمة 2900 ليرة لـ95 أوكتان، و3300 ليرة لـ98 أوكتان (Getty)
من جديد سجل سعر صفيحة البنزين بنوعيه 95 و98 أوكتان ارتفاعاً بقيمة 400 ليرة لبنانية، ليصبح سعر صفيحة البنزين 26400 ليرة و27300 ليرة على التوالي. كما ارتفع سعر صفيحة المازوت 300 ليرة لبنانية، ليصبح سعرها 18700 ليرة. أما قارورة الغاز فارتفعت 800 ليرة لبنانية.

ونظراً لكون أسعار المحروقات مستمرة بالارتفاع منذ منتصف شهر تشرين الثاني، سجّل سعر صفيحة البنزين ارتفاعاً بقيمة 2900 ليرة لـ95 أوكتان، و3300 ليرة لـ98 أوكتان. أما المازوت فارتفع بقيمة 4100 ليرة. ومن المتوقع أن تستمر أسعار المحروقات بالارتفاع في المرحلة المقبلة.

وكانت "المدن" قد كشفت في تقرير سابق، "تفاصيل خطة رفع أسعار البنزين على غفلة من اللبنانيين"، وكيف أنه بعد سلسلة لقاءات ونقاشات، لم يتوصل المعنيون بملف الدعم والمحروقات إلى صيغة نهائية لخفضه، والتخفيف من استنزاف احتياطات مصرف لبنان من العملة الأجنبية. أضف إلى أن رئاسة حكومة تصرف الأعمال ترفض، وفق المصادر، خفض الدعم قبل تشكيل حكومة جديدة، في محاولة لتحييد نفسها عن ما يُمكن أن ينتج من رد فعل شعبي على مسألة خفض الدعم على المنتجات الأساسية الحيوية، وارتفاع الأسعار. خصوصاً أن رفع سعر البنزين من شأنه أن ينعكس ارتفاعاً بأسعار المنتجات الغذائية والاستهلاكية كافة، من دون استثناء.

وبهدف التخفيف من حدة ردود الفعل الشعبية على خفض الدعم على المحروقات بشكل أساسي، جرى اتفاق ضمني، بين رئاسة الحكومة ووزارة الطاقة والمياه يقضي بفرض زيادات تدريجية على أسعار المحروقات، لاسيما البنزين، على نحو تسجّل صفيحة البنزين ارتفاعاً ملحوظاً، يقارب السعر المستهدف فيما لو تم خفض الدعم مع بداية العام المقبل 2021.

بمعنى أن وزارة الطاقة تعمد إلى رفع سعري البنزين والمازوت تدريجياً، تمهيداً لخفض الدعم قريباً "كي لا يُحدث ذلك خضة على المستوى الشعبي".


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها