آخر تحديث:20:34(بيروت)
السبت 12/09/2020
share

رغم قرار الوزيرين: الفروج أغلى مما كان

المدن - اقتصاد | السبت 12/09/2020
شارك المقال :
رغم قرار الوزيرين: الفروج أغلى مما كان لحوم الفروج المنتج محلياً باتت بديلاً من لحوم الأبقار والأسماك (خليل حسن)
ما زالت الوزارات في حكومة تصريف الأعمال تصدر قراراتٍ غير مدروسة ولا تراعي حقيقة الوضع الاقتصادي. فبعد تحديد وزارتيّ الصناعة والزراعة السعر الأقصى لبعض السلع، تداعى عدد من أبناء القطاعات المعنية بالتسعيرة الجديدة لرفض القرار، انطلاقاً من أن الأسعار الجديدة ما زالت مرتفعة.

ففي حين حدد الوزيران راوول نعمة وعباس مرتضى سقف بيع الفروج الكامل بـ12 ألف ليرة، أكّد بائعو الفروج بالمفرق في عكار، أنّ الفرّوج ما زال يُباع بـ"أغلى مما كان يباع للمستهلكين قبل هذا القرار". وفي بيان لهم يوم السبت 12 أيلول، أعلن الباعة بأنّ "أصحاب مزارع تربية الدجاج والتجار الكبار الذين يتلقون دعماً لاستيراد المواد الأولية لتربية الدجاج، عمدوا الى رفع سعر كيلو الفروج من 9 آلاف ليرة إلى 10500 ليرة في سوق الجملة، ليباع في سوق المفرق بـ12 ألف ليرة، وفق قرار وزيري الزراعة والاقتصاد، ما يعني تحقيق ربح إضافي بين 1000 و1500 ليرة في كل كيلو فروج على حساب المستهلك".

وعليه، طالَبَ الباعة بـ"إعادة تقييم هذه التسعيرة بشكل علمي ومدروس، مما يخفف على المستهلكين أعباء معيشية إضافية، وبتحديد سعر أقل ولا سيما أن لحوم الفروج المنتج محلياً باتت بديلاً من لحوم الأبقار والأسماك نتيجة ارتفاع أسعارها بشكل خيالي".


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها