آخر تحديث:11:07(بيروت)
الجمعة 16/10/2020
share

منشآت النفط في الزهراني وطرابلس: لا مازوت

المدن - اقتصاد | الجمعة 16/10/2020
شارك المقال :
منشآت النفط في الزهراني وطرابلس: لا مازوت غياب الآلية الواضحة لعمليات البيع والتسليم (علي علّوش)
بعد دخول تعميم مصرف لبنان القاضي بإلزام المستوردين سداد المستحقات المالية بالليرة نقداً، بدأت المؤسسات المستوردة بمواجهة أزمة سيولة، لا سيما في ظل غياب آلية واضحة لتنفيذ التعيمم والتعامل مع مفاعيله.

وتعليقاً على التعميم المذكور، قررت المديرية العامة لمنشآت النفط في طرابلس التوقف عن تسليم الديزل أويل، أو المازوت، بانتظار جلاء الصورة. وأصدرت المديرية بياناً أكدت فيه أنه "بعد صدور التعميم الأخير عن مصرف لبنان الوارد في القرار الوسيط الرقم 13283 الذي يفرض أن تكون عمليات المبيعات بالليرة اللبنانية نقداً، ستتوقف منشآت النفط في طرابلس والزهراني عن تسليم مادة الديزل أويل للسوق المحلي، نظراً لغياب الآلية الواضحة لعمليات البيع والتسليم والإيداع، كما والنقص الحاد في العنصر البشري الكفيل القيام بمهمات نقدية معقدة، بانتظار وضوح الاتصالات الجارية بهذا الصدد".

وقد أكّدت المديرة العامة لمنشآت ​النفط​ أورور فغالي، أن المنشآت "غير قادرة على إيجاد أناس لعد النقود، وكمية ​المال​ التي يعرف الجميع أنها موجودة في المكاتب قد لا تضمن الأمان لموظفينا، فربما ذلك يعرضهم للخطر، ونحن بانتظار آلات عد النقود".


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها