آخر تحديث:00:04(بيروت)
الجمعة 17/01/2020
share

مراقبة التحويلات المالية: قرار متأخر عمداً؟

المدن - اقتصاد | الجمعة 17/01/2020
شارك المقال :
مراقبة التحويلات المالية: قرار متأخر عمداً؟ انخفضت الودائع في المصارف بمقدار 10 مليارات دولار منذ شهر آب الماضي (علي سلمان)
طلبت هيئة التحقيق الخاصة - مكتب مكافحة تبييض الأموال وتمويل الإرهاب في مصرف لبنان- من كل المصارف العاملة في لبنان، وعلى مسؤوليتها، وخلال مهلة أقصاها 31-01-2020، إعادة دراسة الحسابات المفتوحة لديها للـ Politically Exposed Persons وفقاً للتعريف المعتمد في البند (أولاً) الفقرة (ب) من المادة 9 من التعميم رقم 83 (نظام مراقبة العمليات المالية والمصرفية لمكافحة تبييض الأموال وتمويل الأرهاب)، التي جرت عليها تحاويل إلى خارج لبنان، وذلك عن الفترة الممتدة بين 17-10-2019 وحتى 31-12-2019 لاسيما لجهة تحديد مصدر الأموال المودعة فيها، وإفادة الهيئة في حال وجود أي شبهة على الحسابات.

وكان لافتاً أن تعميم مصرف لبنان المذكور فرض على المصارف مراقبة العمليات المالية إبتداء 17 تشرين الأول، وليس منذ بداية العام 2019، علماً أن تهريب الأموال إلى الخارج بدأ منذ بداية العام، وليس منذ بداية ثورة 17 تشرين الأول.

وكان معهد التمويل الدولي قد أكد في وقت سابق أن المصارف اللبنانية عانت من انخفاض إجمالي في ودائعها بمقدار 10 مليارات دولار منذ شهر آب الماضي. وإن دل ذلك على شيء فيدل على أن قرار مصرف لبنان بمراقبة التحويلات المالية ليس جدياّ.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها