آخر تحديث:01:13(بيروت)
الثلاثاء 25/06/2019
share

لبنان واللاجئون: برنامج الأغذية العالمي ضخّ 1.5 مليار دولار

المدن - اقتصاد | الثلاثاء 25/06/2019
شارك المقال :
لبنان واللاجئون: برنامج الأغذية العالمي ضخّ 1.5 مليار دولار يعتمد برنامج الأغذية العالمي في عمليات شرائه على المنتجات اللبنانية (علي علوش)
على عكس الخطب التي تزوّر الوقائع عمداً، ولغايات سياسية شعبوية، تتبدى الحقائق فيما يتعلق اقتصادياً بقضية اللاجئين، مختلفة كثيراً عما يروّج. وآخر هذه الحقائق ما قاله المنسق المقيم للأمم المتحدة في لبنان فيليب لازاريني، الذي أكّد أن الأمم المتحدة ضخّت "حوالى نصف مليار دولار بشكل مباشر في إطار الخطة المتكاملة للاستجابة للأزمة في لبنان Lebanon Crisis Response Plan، ضمن برامج نقدية وضعتها الأمم المتحدة لدعم الاقتصاد اللبناني خلال العام المنصرم". وشرح لازاريني خلال لقائه وزير الصناعة وائل أبو فاعور يوم الإثنين 24 حزيران، أن تلك الأموال صرفت على "شراء المواد الغذائية وغير الغذائية من متاجر لبنانية ودفع الإيجارات لمالكي العقارات اللبنانيين وتكاليف الرعاية الصحية والنقل المدرسي... وغيرها". 

وأشار إلى أنه ومن خلال البرنامج النقدي الذي يضم شبكة مؤلفة من 450 متجراً متعاقداً منتشرة في أنحاء البلاد كافة، ضخ برنامج الأغذية العالمي وحده نحو 1.5 مليار دولار في الاقتصاد المحلي، ونحو 55 في المئة من منتجات الأغذية التي تم شراؤها بموجب هذا البرنامج هي منتجات غذائية لبنانية. وبالتالي، كان من بين الآثار المباشرة لهذا البرنامج توفير 700 فرصة عمل جديدة لدى المتاجر المتعاقدة".

وأضاف لازاريني أنه أطلع أبو فاعور على أن "وكالات الأمم المتحدة تعتمد على موردين لبنانيين في معظم عمليات شراء المنتجات والخدمات التي تقوم بها. وعلى سبيل المثال، قامت UNHCR بتوفير 98 في المئة من الخدمات والمنتجات من موردين لبنانيين و90 في المئة من هذه المنتجات والخدمات صنعت في لبنان. كذلك الأمر، يعتمد برنامج الأغذية العالمي في عمليات شرائه على المنتجات اللبنانية ليس فقط في لبنان، بل لعملياته في سوريا أيضاً. علاوة على ذلك، أنفقت الأمم المتحدة في العام 2018 نحو 240 مليون دولار لدعم المؤسسات العامة للحفاظ على الخدمات الأساسية كالتعليم والصحة وإدارة النفايات".


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها