آخر تحديث:01:05(بيروت)
السبت 02/02/2019
share

توصيات البنك الدولي للحكومة الجديدة

المدن - اقتصاد | السبت 02/02/2019
شارك المقال :
توصيات البنك الدولي للحكومة الجديدة الأولوية للإهتمام بقطاع الطاقة وخفض دعم الكهرباء (Getty)
لم تكد الحكومة اللبنانية الجديدة تبصر النور، حتى استتبع البنك الدولي تشكيلها، بسلسلة تحذيرات، مفادها ضرورة الإسراع في معالجة أمّ الأزمات في لبنان، أي أزمة الكهرباء. ورأى البنك الدولي ومسؤولون بالأمم المتحدة، إنه يجب على الحكومة اللبنانية الجديدة أن تعطي الأولوية لإصلاح قطاع الكهرباء، بعد أن قضت أشهراً في خلافات بشأن تشكيل مجلس الوزراء، وأن تسعى إلى معالجة الانقطاعات اليومية للتيار الكهربائي، وما تتحمله الدولة من تكاليف ضخمة.

وقال المدير الإقليمي المعني بلبنان والعراق وسوريا والأردن وإيران في البنك الدولي، ساروج كومار جا، إن الكهرباء "هي المجال الذي نريد التحرك فيه سريعا جدا"، مع جلب البنك لتمويل بشروط ميسرة، للمساعدة في الإصلاحات، لافتاً إلى أن مشكلات القطاع أبعدت المستثمرين، وتسببت في "ضغط مالي هائل على الحكومة"، التي تضخ مبالغ كبيرة في دعم الكهرباء التي توفرها الدولة.

وإذ أعلن المدير الإقليمي أنه سيوصي بقوة، بأن تمنح الحكومة اللبنانية أولوية للاهتمام بقطاع الطاقة، رأى أن على لبنان المضي قدماً في خطة تحويل مرفق كهرباء لبنان إلى شركة، وفي خفض الدعم الحكومي للكهرباء.

من جهته، قال المنسق المقيم للأمم المتحدة في لبنان فيليب لازاريني، إنه يجب على حكومة الرئيس سعد الحريري أن تعطي أولوية للإصلاحات، التي وعد بها لبنان في مؤتمر سيدر العام الماضي، حين قدم المانحون تعهدات بالدعم، مشيراً إلى أن "إحراز تقدم في مكافحة الفساد وإصلاح قطاع الكهرباء سيكونان ضروريان لاستعادة الثقة وإعادة تنشيط الاقتصاد وتعزيز النمو والإستقرار والتوظيف في الأجل الطويل".


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها