آخر تحديث:00:04(بيروت)
السبت 05/01/2019
share

تراجع ملحوظ فـي مستوى الإنتاج

المدن - اقتصاد | السبت 05/01/2019
شارك المقال :
  • 0

تراجع ملحوظ فـي مستوى الإنتاج عدم الاستقرار السياسي عائق أساسي للنمو (ريشار سمور)
أنهى مؤشر PMI بلوم لبنان عام 2018، على مستوى 46.2. وشهد شهر كانون الأول تراجعاً ملحوظاً في مستوى الإنتاج، لدى الشركات الخاصة اللبنانية، التي لا تزال تذكر عدم الاستقرار السياسي كعائق أساسي للنمو.

وحسب النتائج الرئيسية لاستبيان شهر كانون الأول، فقد ساهمت زيادة وتيرة انكماش الإنتاج خلال كانون الأول، في هذا التراجع، الذي يأتي ليمدّد سلسلة التدهور الحالية إلى 67 شهرًا، وكان الأكثر حدة منذ أيلول، وعزت الغالبية العظمى من أعضاء اللجنة استمرار ضعف الطلب إلى المأزق السياسي الحالي.

واتساقًا مع ما شهده الإنتاج، استمر تراجع الطلبات الجديدة بشكل حاد. وكان التراجع الأخير هو الأسرع في ثلاثة أشهر. وذكر أعضاء اللجنة مرة أخرى أن عدم الاستقرار السياسي أثّر بقوة على الطلب. وبالمثل، تراجعت طلبات التصدير الجديدة بوتيرة متسارعة في كانون الأول. ومع ذلك، فقد كان الانكماش متواضعًا في مجمله.

وفي تعليقه على نتائج مؤشّر مدراء المشتريات للبنان PMI لشهر كانون الأول 2018، رأى المدير العام لبنك بلوم إنفست فادي عسيران أن قراءة مؤشر PMI بلوم لبنان في شهر كانون الأول (46.2)، تأتي لتؤكد توقعاتنا في شأن نمو الناتج المحلي الإجمالي، الضمني، بنسبة واحد في المئة لعام 2018. ونظراً إلى تكرار فشل تشكيل الحكومة، فإن كانون الأول شهر الأعياد، شهد أسرع تراجع في حجم الطلبات الجديدة منذ ثلاثة أشهر. وأضاف: إن استمرار الجمود السياسي الذي طال أمده، يؤخّر وصول لبنان إلى أموال "سيدر" والإصلاحات التي هو في أمسّ الحاجة إليها.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها