آخر تحديث:00:16(بيروت)
الإثنين 31/12/2018
share

"الفايب" يكبّد السجائر المليارات

المدن - اقتصاد | الإثنين 31/12/2018
شارك المقال :
"الفايب" يكبّد السجائر المليارات خسائر شركات التبغ 130 مليار دولار.
ألحقت السجائر الإلكترونية، والتشريعات ذات العلاقة بالتدخين، خسائر فادحة بشركات التبغ وصناعة السجائر التقليدية. إذ أدت إلى خسائر تقدر بأكثر من 128 مليار دولار.

وأشارت التقارير إلى أن خمس من بين أكبر الشركات العالمية في هذا القطاع، تكبدت غالبية هذه الخسائر، ومن بينها شركة صناعة التبغ الأميركية البريطانية، التي خسرت نصف قيمتها السوقية في بورصة لندن، حسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأعلنت هيئة الغذاء والدواء الأميركية أنها تدرس حظر سجائر المنثول، وهي خطوة من شأنها أن تفاقم من حجم خسائر شركات التبغ. وتقتطع حوالى نصف مبيعات شركة التبغ الأميركية البريطانية.

في المقابل سجلت شركة "إمبريال براند" لصناعة التبغ انخفاضاً في قيمتها السوقية بلغ حوالى 25 في المئة، في حين سجلت شركتا ألتريا وفيليب موريس خسائر في قيمتهما بلغت نحو 30 في المئة.

وكانت شركة صناعة السجائر اليابانية أقل الشركات الخمس الكبرى من حيث الخسائر، بعد أن قلصت من تلك الخسائر، عبر اللحاق بالتغيير في ذائقة المدخنين إلى السجائر الإلكترونية، أو "المبخر الشخصي الإلكتروني" المعروف باسم "فايب"، وزيادة شعبيتها بصورة كبيرة.

وتأتي هذه الأنباء بعد الكشف عن تجربة مثيرة حول تأثير كل من السجائر الإلكترونية والسجائر العادية على الرئتين، وتظهر فيها مدى الضرر الذي تلحقه السجائر العادية بالإنسان.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها