آخر تحديث:12:47(بيروت)
الجمعة 22/06/2018
share

كرة القدم.. الدنيئة النبيلة المتخيلة

المدن - ثقافة | الجمعة 22/06/2018
شارك المقال :
  • 0

كرة القدم.. الدنيئة النبيلة المتخيلة

كرة القدم كطَاعون عاطفي

روجيه عوطة

طوال مدة المونديال، ومع بداية كل أسبوع، تقدم سلسلة "مكتبة الفوتبول" كتاباً يتناول كرة القدم. وهنا، الحلقة الأولى.



المونديال الذي ليس له علاج

ساطع نور الدين

لم، ولن ينجح كأس العالم في كرة القدم الذي بدأت منافساته النهائية في روسيا الخميس الماضي، في التحول الى حدث عالمي، تقيم على أساسه أحجام الأمم وموازين القوى بين شعوبها.. إلا لدى مخترعي الاوهام،



قراءة في صحف 1990..عندما هزم المنتخب المصري العلاوة!

أسامة فاروق

بعد التعادل في الظهور الأول، توالت ردود الفعل وزادت الثقة، ووعد الجوهري الجماهير بالتأهل للدول 16 لكنه لم يف بوعده



الفيلسوف الذي يكره الرياضة

روجيه عوطة

كان فابيان أولييه (فرنسا، 1973) لا يزال يمارس رياضة الجودو عندما وقع ذات مرة على كتاب "السوسيولوجيا السياسية للرياضة" لجان ماري بروم، ولما انتهى من قراءته، انقلب عيشه رأساً على عقب.



محمد صلاح.. وصورة البطل الشعبي

شريف الشافعي

في عالم الساحرة المستديرة، يبقى خلق صورة جديدة للبطل الشعبي التاريخي هو الحل الأسهل في مجتمعاتنا العربية، للخروج من النفق المظلم، والتشبث بطوق نجاة، ولو كان وهميًّا، والعبور إلى ضفاف آمال ومنجزات زائفة.



على أبواب مونديال 2018: كرة القدم النبيلة (2-2)

أحمد شوقي علي

يصف كوستاريكا مثل تلك المواقف بقوله: "يمكن لأمم صغيرة أن تنتصر بشكل ملحمي على القوى الأعظم، وأنت تنتقم انتقاماً جميلًا"،



كرة القدم الدنيئة (1-2)

أحمد شوقي علي

وقف اللاعبون جميعهم يؤدون التحية النازية للزعيم الفاشي بينيتو موسوليني قبل كل مباراة حتى وإن لم يكن جالساً في المدرجات؟



ما يعنيه محمد صلاح..

هشام أصلان

"الكابوس". تعبير صديقي خالد عبد الحميد اختزل الفكرة الأصلية للدقائق التالية على إصابة محمد صلاح في مباراته الأخيرة.



الكرة: عدالة القدَر المنتظرة

شادي لويس

المدرجات والشاشات، كما هي ساحة الجماهير للبهجة والألم، تفتح أبوابها للسياسة وللحرب.



"المونديال" وغياب الإنسان

شريف الشافعي

هذه التي في الملعب، هي الكرة الأرضية التي روّضها مهندسو اللعبة، المتحكمون في الإنسانية بالريموت كونترول.



شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها