image
الثلاثاء 2023/01/24

آخر تحديث: 17:34 (بيروت)

أوكرانيا:استقالات وإقالات بقضايا فساد..متعلقة بتسليح الجيش

الثلاثاء 2023/01/24 المدن - عرب وعالم
أوكرانيا:استقالات وإقالات بقضايا فساد..متعلقة بتسليح الجيش
© Getty
increase حجم الخط decrease
أعلنت الحكومة الأوكرانية الثلاثاء، إقالة عدد من كبار المسؤولين على خلفية قضية فساد تتعلق بعمليات شراء إمدادات للجيش بأسعار مبالغ بها، في أول فضيحة بهذا الحجم منذ بدء الغزو الروسي.
وفي المجموع غادر خمسة حكام مناطق، وأربعة مساعدي وزراء، ومسؤولان في وكالة حكومية مناصبهم، بالإضافة إلى مساعد مدير الإدارة الرئاسية، ونائب المدعي العام.
وتحدث الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي مساء الاثنين عن "قرارات بشأن موظفين" تتعلق ب"مديرين من مختلف المستويات في الوزارات ومراكز الحكومة المركزية الأخرى، في المناطق وفي نظام إنفاذ القانون".

إقالات بالجملة
وأفاد موقع "زد ان. يو اي" الإخباري بأن وزارة الدفاع وقعت عقداً بشأن منتجات غذائية للجيش، بسعر مبالغ فيه. وتبلغ قيمة العقد 13 مليار هريفنيا (حوالى 324 مليون يورو)، مع تحديد الأسعار "أعلى بمرتين إلى ثلاث" من أسعار المنتجات الغذائية الأساسية حالياً.
وعليه، أقيل الثلاثاء نائب وزير الدفاع فياتشيسلاف شابوفالوف الذي كان مسؤولاً عن الدعم اللوجستي للقوات المسلحة.
وفي حين لم تُكشف أي صلة بين المسؤولين المغادرين الآخرين وهذه الفضيحة، إلا أن بعضهم اتُهم بارتكاب انتهاكات أو أخطاء في الأشهر الأخيرة.
وبرز مساعد مدير الإدارة الرئاسية كيريلو تيموشينكو، في عدد من الفضائح قبل غزو موسكو وخلاله، وهو أحد المتعاونين القلائل مع الرئيس منذ انتخاب زيلينسكي في عام 2019 وأشرف بشكل خاص على مشاريع إعادة إعمار المنشآت التي تضررت من القصف الروسي.
وفي تشرين الأول/أكتوبر، اتُهم باستخدام سيارة دفع رباعي منحتها مجموعة جنرال موتورز الأميركية لأوكرانيا لأغراض إنسانية. وبعد الكشف عن ذلك، أعلن تيموشينكو نقل السيارة إلى منطقة قريبة من خط المواجهة.
واتهم نائب المدعي العام أوليكسي سيمونينكو بأنه سافر مؤخراً إلى إسبانيا في إجازة، في حين يحظر على الرجال الأوكرانيين في سن القتال السفر إلى الخارج إلا لأغراض مهنية.
وأعلن ممثل الحكومة في البرلمان تاراس ميلنيتشوك أنّ حكام مناطق دنيبروبتروفسك (وسط) فالنتين ريزنيتشينكو،  وزابوريجيا (جنوب) أولكسندر ستاروخ، وسومي (شمال) دميترو جيفيتسكي، وخيرسون (جنوب) إياروسلاف إيانوشيفيتش، والعاصمة كييف أولكسي كوليبا، غادروا مناصبهم.

دبابات ليوبارد
وتأتي القضية في وقت تطالب فيه كييف حلفاءها الغربيين بمئات الدبابات الحديثة وأسلحة أخرى استعداداً لهجوم آخر على الجبهة، في حين يُعتبر دعمهم العسكري والمالي ذو أهمية حاسمة.
وقال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ الثلاثاء، إنه واثق من التوصل قريباً لحل بخصوص تسليم دبابات مقاتلة إلى أوكرانيا، وذلك بعد اجتماعه مع وزير الدفاع الألماني بوريس بيستوريوس.
وأكد ستولتنبرغ للصحافيين، أنه "في هذه اللحظة الحرجة من الحرب، علينا مد أوكرانيا بنظم أثقل وأكثر تقدماً، وعلينا أن نفعل ذلك على نحو أسرع". وأضاف "لذلك أرحب بنقاشنا اليوم، ناقشنا مسألة الدبابات المقاتلة، المشاورات مع الحلفاء ستستمر، وأنا واثق أننا سنتوصل إلى حل قريباً".
وتطالب أوكرانيا بمدّها بدبابات "ليوبارد" الألمانية، فيما وافقت دول أوروبية على تسليمها الدبابات شرط الحصول على موافقة ألمانيا أولاً التي وعدت بدراسة الطلب والرد سريعاً.
لكن الكرملين حذّر من أن تسليم كييف دبابات "ليوبارد" "سيترك أثراً لا يُمحى" على العلاقات مع برلين. وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف الثلاثاء: "عمليات التسليم هذه لن تأتي بأي خير على العلاقات" بين روسيا وألمانيا مستقبلاً، مضيفا "سيترك ذلك أثراً لا يمحى".
increase حجم الخط decrease

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها