الثلاثاء 2022/06/21

آخر تحديث: 16:46 (بيروت)

حركة حماس نحو استعادة العلاقات مع النظام السوري

الثلاثاء 2022/06/21 المدن - عرب وعالم
حركة حماس نحو استعادة العلاقات مع النظام السوري
حماس أيّدت الثورة السورية (Getty)
increase حجم الخط decrease
قال مصدران داخل حركة حماس لوكالة "رويترز"، إن حركة "حماس" قررت إعادة العلاقات مع النظام السوري بعد عشر سنوات من ابتعاد قيادتها عن دمشق، بسبب معارضتهم حملة رئيس النظام السوري بشار الأسد على الانتفاضة الشعبية على حكمه، بحسب ما ذكرت الوكالة.

ونقلت "رويترز" عن مسؤول في الحركة، إن الجانبين عقدا "اجتماعات رفيعة المستوى لتحقيق هذا الهدف". ولم يرد مسؤول سوري على طلب من "رويترز" للتعليق.

وكان قادة حماس قد أيدوا علناً الثورة السورية التي هدفت إلى الإطاحة بحكم الأسد، وتركوا مقارهم في دمشق مما أثار غضب حليفتهم المشتركة إيران.

وأعيدت العلاقات بين حماس وإيران في وقت لاحق. وأشاد مسؤولون في الحركة الإسلامية الفلسطينية بالمساعدة في بناء ترسانة غزة من الصواريخ بعيدة المدى التي استخدموها في قتال إسرائيل.

وكانت حركة حماس قد أدانت في وقت سابق العدوان الإسرائيلي على مطار دمشق الدولي في سوريا. وقال الناطق باسم الحركة حازم قاسم: "إننا ندين ونستنكر العدوان الصهيوني المتكرر على الأراضي السورية، واستهداف البنى التحتية والمطارات المدنية". وأضاف أن "الهجمات المتكررة على سوريا تأكيد على منطق الإرهاب والبلطجة الصهيونية ضد المنطقة، وإصرارها على انتهاك كل القوانين الدولية".

وفي وقت سابق، أعرب عضو المكتب السياسي في حركة حماس موسى أبو مرزوق في حديث مع وكالة "سبوتنيك" الروسية، عن أمله بأن تجري روسيا تغييرات تسمح فعلاً باستئناف العلاقات مع نظام بشار الأسد. 

وقال أبو مرزوق حول إمكانية تطبيع العلاقات مع الأسد: "نأمل ذلك، هذا الملف معقّد، لكن نأمل أن تكون هناك الكثير من التغيرات التي تسمح فعلاً باستئناف علاقاتنا مع دمشق"، مشيراً إلى أن "الأساس في مثل هذه الأمور هو علاقتنا مع شعبنا الفلسطيني الموجود في سوريا، وما سوى ذلك من العلاقات هي على الأجندة، ونأمل أن تكون هناك تغيرات إيجابية في المستقبل".
increase حجم الخط decrease

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها