image
الأحد 2022/02/20

آخر تحديث: 18:45 (بيروت)

طائرات روسية في أجواء قاعدة التنف..لاستفزاز واشنطن؟

الأحد 2022/02/20 المدن - عرب وعالم
طائرات روسية في أجواء قاعدة التنف..لاستفزاز واشنطن؟
© Getty
increase حجم الخط decrease
في حادثة هي الأولى من نوعها، منذ إنشاء "التحالف الدولي" بقيادة واشنطن، قاعدة في منطقة التنف (المنطقة 55)، اخترقت مقاتلات روسية صباح الأحد، المجال الجوي للمنطقة الواقعة على المثلث الحدودي السوري-الأردني-العراقي.

وفي التفاصيل، أكد مسؤول المكتب الإعلامي لجيش "مغاوير الثورة"  عبد الرزاق الخضر، المتواجد في المنطقة، أنه عند حدود الساعة 10 صباحاً، حلّقت مقاتلات روسية في سماء المنطقة، مشيراً إلى أن طائرتين اقتربتا من بعضهما لمسافة قريبة، إلى الحد الذي كادت أن تصطدمان ببعضهما.

وفسّر ذلك في حديثه ل"المدن"، بغياب التنسيق بين المقاتلات الروسية و"نقص الكفاءة"، معتبراً أن "اختراق سماء المنطقة 55، قد ينطوي على رسائل استفزازية من روسيا".

وعن ردود فعل التحالف الدولي على الحادثة، قال الخضر إن "طائرات التحالف الدولي متواجدة في أجواء التنف بشكل دائم، ولا تغادر المنطقة".

في المقابل، لم تغلق مصادر "المدن" الباب على احتمال أن تكون الحادثة وقعت بالخطأ، خصوصاً أن روسيا تجري تدريبات عسكرية تشارك فيها مقاتلات جوية في دير الزور.

تفسير آخر للحادثة، يقدمه رئيس مركز "رصد للدراسات الاستراتيجية" العميد عبدالله الأسعد بقوله ل"المدن"،إن "الحادثة تأتي في إطار استعراض روسيا لقوتها، على خلفية التوتر في أوكرانيا".

ويشير في هذا السياق إلى المناورات التي أجرتها روسيا في شرق البحر المتوسط، وكذلك إلى المناورات البرية التي تجريها روسيا في دير الزور، على مقربة من القواعد الأميركية.
ويقول الأسعد إن "كل ذلك يأتي في إطار استعراض القوة من جانب روسيا، حيث تهدد الأخيرة بتسخين الأجواء في سوريا".

وحول رد واشنطن، يرى العميد أن الأخيرة غير جادة، بدلالة عدم الرد وفق قواعد الاشتباك على اختراق المجال الجوي للتنف، وهي المنطقة التي تحظى بأهمية كبيرة لواشنطن في سوريا، كونها تتيح لها مراقبة التحركات العسكرية في شرق وجنوب سوريا.

والأربعاء، أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن طائرات روسية اقتربت من ثلاث طائرات للبحرية الأميركية فوق البحر المتوسط مطلع الأسبوع الماضي.

وقال المتحدث باسم البنتاغون الكابتن مايك كافكا: "فيما لم يُصب أحد بأذى، يمكن مثل تلك المواجهات أن تؤدي إلى سوء تقدير أو أخطاء تؤدي إلى نتائج أخطر".
increase حجم الخط decrease

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها