image
الأربعاء 2022/11/23

آخر تحديث: 16:03 (بيروت)

البرلمان الأوروبي يصنف روسيا دولة راعية للإرهاب

الأربعاء 2022/11/23 المدن - عرب وعالم
البرلمان الأوروبي يصنف روسيا دولة راعية للإرهاب
increase حجم الخط decrease
صوت البرلمان الأوروبي الأربعاء، على نص يصف روسيا بأنها "دولة راعية للإرهاب" على خلفية هجومها على أوكرانيا، داعياً دول الاتحاد الأوروبي ال27 إلى أن تحذو حذوه، بحسب وكالة "فرانس برس". 

وفي النص الذي أقر في ستراسبورغ بأغلبية 191 صوتاً مقابل معارضة 58 صوتاً وامتناع 44 عن التصويت، وصف النواب الأوروبيون "روسيا بأنها دولة راعية للإرهاب ودولة تستخدم وسائل إرهابية".

وقال البرلمان الأوروبي إن الضربات العسكرية التي تنفذها موسكو على أهداف مدنية مثل البنية التحتية للطاقة والمستشفيات والمدارس والملاجئ في أوكرانيا تنتهك القانون الدولي.

والخطوة رمزية إلى حد كبير إذ ليس لدى الاتحاد الأوروبي إطار عمل قانوني يدعم ذلك.

وفي هذا الوقت فرض التكتل عقوبات غير مسبوقة على روسيا بسبب غزوها أوكرانيا، وفق ما ذكرت "رويترز".

وقال دبلوماسي من الاتحاد الأوروبي الأربعاء، إن مجموعة السبع تدرس وضع حد أقصى لسعر النفط الروسي المنقول بحراً يتراوح بين 65 و70 دولاراً للبرميل.

مسيرات في القرم
من جهة أخرى، نفى حاكم شبه جزيرة القرم الروسي سيرغي أكسيونوف استعداد السلطات الروسية لإخلاء منطقة أرميانسك المتاخمة لحدود مقاطعة خيرسون بسبب خطر استهدافها بالصواريخ الأوكرانية.

ويأتي النفي الروسي بعد يوم من تعرض شبه جزيرة القرم لهجوم بمسيّرات، إذ قال ميخائيل رازفوجاييف حاكم منطقة سيفاستوبول الإدارية على "تليغرام" إن "هناك هجوماً بمسيّرات. قوات دفاعنا الجوي تعمل في الوقت الحالي"، مضيفاً أن قواته أسقطت طائرتين مسيّرتين قرب محطة بالاكلافا للطاقة.

وأكد حاكم سيفاستوبول عدم تضرر أي بنية تحتية مدنية، ودعا السكان إلى "التزام الهدوء".

نفاذ المسيرات الإيرانية
إلى ذلك، قالت وزارة الدفاع البريطانية الأربعاء، إن روسيا أطلقت على الأرجح مئات من الطائرات المسيّرة إيرانية الصنع في حربها على أوكرانيا منذ أيلول/سبتمبر.

وأضافت الوزارة في تحديث على "تويتر"، أنه من المرجح أيضاً أن روسيا استهلكت كل مخزونها الحالي تقريباً من الأسلحة إيرانية الصنع وستسعى للحصول على المزيد من تلك الإمدادات.

وأشارت إلى أن الهجمات الروسية تمزج بين استخدام الطائرات المسيّرة وأنظمة الأسلحة التقليدية التي يمكن إعادة استخدامها.

شتاء صعب
من جهة أخرى، تواجه أوكرانيا شتاءً صعباً بسبب هجمات روسيا على شبكة الكهرباء، وحثت الحكومة الأوكرانية مواطنيها الثلاثاء، على ترشيد استخدام الطاقة وسط هجمات روسية لا هوادة فيها قلصت قدرة شبكة الكهرباء في البلاد إلى النصف، بينما حذرت منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة من كارثة إنسانية في أوكرانيا هذا الشتاء.

وقالت السلطات إن ملايين الأوكرانيين، بما يشمل سكان العاصمة كييف، قد يواجهون انقطاعات في الكهرباء حتى نهاية شهر آذار/مارس على الأقل، بسبب الهجمات الصاروخية التي أحدثت أضراراً "هائلة" وفقاً لما ذكرته شركة الطاقة الوطنية الأوكرانية.

وتستهدف روسيا مرافق الطاقة الأوكرانية عقب سلسلة من الانتكاسات في ميدان القتال تضمنت انسحاب القوات الروسية من مدينة خيرسون الجنوبية إلى الضفة الشرقية من نهر دنيبرو الذي يمر وسط البلاد.

وقال رئيس الوزراء دينيس شميهال عبر تطبيق "تلغرام": "ترشيد الكهرباء تظل له أهمية كبيرة".


increase حجم الخط decrease

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها