image
الإثنين 2022/11/21

آخر تحديث: 15:44 (بيروت)

سوريا:"المخلب السيف"توسع أهدافها..وسقوط مدنيين اتراك بقذائف قسد

الإثنين 2022/11/21 المدن - عرب وعالم
سوريا:"المخلب السيف"توسع أهدافها..وسقوط مدنيين اتراك بقذائف قسد
increase حجم الخط decrease
واصل الجيش التركي التصعيد العسكري ضد مواقع انتشار قوات سوريا الديمقراطية (قسد) في شمال شرق سوريا، في إطار العملية العسكرية الجوية التي أطلق عليها اسم "المخلب- السيف" رداً على تفجير إسطنبول، فيما ردت قسد بقصف مدفعي وصاروخي استهدف الأراضي التركية، وأدّى إلى سقوط قتلى وجرحى من المدنيين.

القصف مستمر
وقال مصدر ميداني ل"المدن"، إن طائرة حربية تركية أغارت ليل الاحد/الأثنين، بعدد من الصواريخ الفراغية على مواقع تتشارك قسد السيطرة عليها مع قوات النظام السوري في قرى شيخ عيسى البيلونة وحربل وكفرانطون والمالكية التابعة لمقاطعة الشهباء في ريف حلب الشمالي، في حين نفّذت طائرة مسيّرة تركية غارة على نقطة عسكرية تابعة للنظام السوري على طريق دير جمال في نفس المقاطعة وسط أنباء عن سقوط 4 جرحى.
وأضاف المصدر أن مدفعية الجيش التركي دخلت على خط التصعيد بقوة، وقصفت بشكل مكثّف مواقع قسد في قرى آشمة وزور مغار وناحية الشيوخ غربي مدينة عين العرب (كوباني) شمال شرق حلب، وقرى الكوزلية وتل اللبن وقبور القراجنة والدردارة في ريف ناحية تل تمر في ريف الحسكة.
وفي الأثناء، أعلن الجيش الوطني المدعوم من تركيا تمكنه من صد محاولة تسلل قامت بها قسد على جبهة حربل في محيط مدينة مارع شمال حلب.
من جهته، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن حصيلة القتلى جرّاء العملية التركية ارتفعت إلى 35 قتيلاً، 19 من التشكيلات المسلحة العاملة ضمن مناطق الإدارة الذاتية، فيما ارتفعت حصيلة قتلى قوات النظام إلى 16 قتيلاً، لافتاً إلى أن الغارات التركية خلال العملية بلغت 25 غارة، في تصعيد هو الأعنف منذ عملية "نبع السلام" في تشرين الأول/أكتوبر 2019.

قتلى وجرحى أتراك
في المقابل، قصفت قسد بالصواريخ، انطلاقاً من مناطق سيطرتها في عين العرب، الأراضي التركية مما أدّى إلى مقتل 3 مدنيين وإصابة عدد من أفراد القوات التركية.
وقال وزير الداخلية التركية سليمان صويلو الاثنين، إن 3 مواطنين أتراك بينهم طفل ومدرس قتلوا وأُصيب 10 آخرون جرّاء قذائف أطلقتها "التنظيمات الإرهابية" على قارقاميش في ولاية غازي عينتاب جنوب تركيا. فيما أوضح والي غازي عينتاب داوود غل أن 5 قذائف سقطت على مدرسة ومنزلين وأرضٍ زراعية قرب معبر قارقامش الحدودي.
والأحد، ذكرت وكالة "رويترز" أن جندياً وعنصري شرطة أتراك أُصيبوا عقب قصف صاروخي شنّته قسد على ولاية كلّس جنوب تركيا على الحدود مع سوريا.
وفي هذا السياق، قال مصدر ميداني ل"المدن"، إن قسد قصفت بأكثر من 15 صاروخاً انطلاقاً من مناطق سيطرتها في مدينة تل رفعت شمال حلب، قاعدة الجيش التركي في كلجبرين شمال مدينة أعزاز، موضحاً أنه لا خسائر بشرية أو إصابات في صفوف الجيش التركي جراء القصف.
وكانت قسد قد أصدرت بياناً عقب القصف الجوي الأحد، توعدت خلاله بالرد على العملية التركية، قائلةً إن "الهجمات الجوية التركية لن تمر دون رد".
وبدأ الجيش التركي ليل السبت/الأحد، عملية عسكرية جوية واسعة ضد قسد، في شمال شرق سوريا، استهدف خلالها سربٌ من الطائرات التركية مواقع الأخيرة في أرياف حلب والرقة والحسكة. وقالت وزارة الدفاع التركية إن قواتها شنّت عملية "المخلب-السيف" على مناطق "يستخدمها إرهابيون كقواعد لمهاجمة الأراضي التركية".
increase حجم الخط decrease

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها