آخر تحديث:12:52(بيروت)
الجمعة 30/04/2021
share

إدلب:روسيا والنظام يصعّدان..وإستهداف موقع قريب لقاعدة تركية

المدن - عرب وعالم | الجمعة 30/04/2021
شارك المقال :
إدلب:روسيا والنظام يصعّدان..وإستهداف موقع قريب لقاعدة تركية © Getty
استهدفت طائرات حربية روسية ليل الخميس، بصواريخ  شديدة الانفجار، مواقع للجيش الوطني السوري، في محيط مدينة إعزاز  شمال مدينة حلب، وخطوط التماس للمقاومة السورية في منطقة سهل الغاب غرب محافظة حماة.

وقالت مصادر محلية إن طائرة حربية روسية أقلعت من قاعدة حميميم الجوية في ريف اللاذقية، قصفت بصاروخين محيط بلدة الزيارة في منطقة سهل الغاب غرب محافظة حماة، من دون ورود أي معلومات عن وقوع إصابات مكان القصف.

وعاودت الطائرات الحربية الروسية وقصفت بالصواريخ نقاطاً للجيش الوطني على خطوط التماس مع ميليشيات قوات سوريا الديمقراطية (قسد) في منطقة كفر خاشر جنوب مدينة أعزاز شمال محافظة حلب.

وقالت وكالة "سبوتنيك" الروسية، إن طائرات حربية روسية أغارت على نقاط عسكرية في أرياف حلب، وحماة، واللاذقية. وأضافت أن الطيران الحربي الروسي استهدف مستودعاً للأسلحة بالإضافة إلى طائرات مسيّرة كانت على وشك الإقلاع في مناطق سيطرة المعارضة.

بدوره، ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن طائرة حربية مجهولة قصفت موقعاً بالقرب من قاعدة عسكرية تركية ضمن مناطق الفصائل الموالية لتركيا بالقرب من قرية جهبل في محيط عين عيسى شمالي الرقة.

فيما قصفت قوات النظام السوري بعد منتصف ليل الخميس/الجمعة، منطقة خفض التصعيد، حيث استهدفت بالقذائف الصاروخية محاور التماس مع الفصائل في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، كما استهدفت بالرشاشات الثقيلة محاور التماس في سهل الغاب شمال غرب حماة.

وفي السياق، قُتل ضابط في جيش النظام السوري وجُرح آخرون إثر عمليات مختلفة نفذتها غرفة عمليات "الفتح المبين" التابعة للمعارضة السورية، فيما قصفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة والصواريخ محيط مخيمين للنازحين في ريف إدلب الغربي.

وقال موقع "العربي الجديد" إن النقيب غدير حسين خضور من "الفرقة 25 مهام خاصة"، المتحدّر من قرية مشتى الشلاهمة بريف مدينة مصياف بريف حماة الغربي، قُتل الخميس إثر استهدافه بسلاح القناصة من قبل سرايا القناصين في غرفة عمليات "الفتح المبين"، داخل دشمة عسكرية على جبهة الترنبة المحاذية لمدينة سراقب تقاطع الطريقين الدوليين "إم-4"، و"إم-5" شرق محافظة إدلب.

كذلك قُتل عنصران من الفرقة السادسة في جيش النظام، والفيلق الخامس المدعوم من روسيا، إثر قصف مدفعي لكتائب "أنصار التوحيد" استهدف معسكرين للنظام والمليشيات المرتبطة بروسيا في مدينة كفرنبل وقرية الملاجة القريبة منها، جنوب محافظة إدلب.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها