آخر تحديث:12:25(بيروت)
الأحد 18/04/2021
share

بغداد إستضافت أول لقاء إيراني-سعودي..والأجواء إيجابية

المدن - عرب وعالم | الأحد 18/04/2021
شارك المقال :
بغداد إستضافت أول لقاء إيراني-سعودي..والأجواء إيجابية © Getty
كشفت صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية الأحد، أن مسؤولين سعوديين وإيرانيين كباراً أجروا محادثات مباشرة، في محاولة لإصلاح العلاقات، وذلك بعد خمس سنوات من قطع العلاقات الدبلوماسية، وفقاً لثلاثة مسؤولين اطلعوا على المناقشات.

وقال المسؤولون إن المفاوضات جرت في نيسان/أبريل، بوساطة العراق، وهي الأولى بين البلدين منذ عام 2016، وتأتي في الوقت الذي يسعى فيه الرئيس الأميركي جو بايدن إلى إحياء الاتفاق النووي.

ورغم أن الصحيفة قالت إن مسؤولاً سعودياً رفيع المستوى نفى وجود أي محادثات بين بلاده وإيران، نقلت عن مسؤول عراقي كبير ودبلوماسي أجنبي، تأكيدهما إجراء المحادثات المباشرة بين إيران والسعودية.

ونقلت الصحيفة عن أحد المسؤولين تأكيده أن الجولة الأولى من المحادثات السعودية الإيرانية جرت في بغداد في 9 نيسان/ابريل الحالي، وتضمنت مباحثات بشأن هجمات الحوثيين على المملكة، وكانت إيجابية. وكشف المسؤول أن الوفد السعودي كان بقيادة رئيس المخابرات خالد بن علي الحميدان، مشيراً في الوقت ذاته إلى أنه كان من المقرر عقد جولة أخرى من المحادثات الأسبوع المقبل.

وأشار المسؤول نفسه إلى أن "المحادثات تتحرك بوتيرة سريعة، لأن المحادثات الأميركية، المتعلقة بالاتفاق النووي، تتحرك بسرعة أيضاً، فضلاً عن تكثيف الحوثيين في اليمن هجماتهم باتجاه المملكة".

وبحسب الصحيفة، فإن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الذي أجرى محادثات مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في الرياض في آذار/مارس، هو من يسهّل عملية المباحثات.

ووفقاً للمسؤول العراقي، سهّلت بغداد أيضاً "قنوات اتصال" بين إيران ومصر وإيران والأردن. وقال إن "رئيس الوزراء العراقي حريص جداً على أن يؤدي شخصياً دوراً في تحويل العراق إلى جسر بين هذه القوى المتعادية في المنطقة".

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها