آخر تحديث:09:22(بيروت)
السبت 19/09/2020
share

بريطانيا وفرنسا وألمانيا: عقوبات واشنطن على إيران "بلا أثر"

المدن - عرب وعالم | السبت 19/09/2020
شارك المقال :
بريطانيا وفرنسا وألمانيا: عقوبات واشنطن على إيران "بلا أثر" © Getty
أبلغت بريطانيا وفرنسا وألمانيا مجلس الأمن الدولي الجمعة، أنّ إعفاء إيران من عقوبات الأمم المتحدة بموجب الاتفاق النووي، سيستمر بعد 20 أيلول/سبتمبر، وهو الموعد الذي تؤكد الولايات المتحدة أنه ينبغي إعادة فرض كل العقوبات فيه.

وفي رسالة إلى المجلس، قالت الأطراف الأوروبية الموقعة على الاتفاق النووي، بحسب ما ذكرت "رويترز"، إن أي قرار أو إجراء لإعادة فرض عقوبات الأمم المتحدة "سيكون بلا أي أثر قانوني". وأضافت "لقد عملنا بلا كلل للحفاظ على الاتفاق النووي وما زلنا ملتزمين بذلك".

وتسعى الولايات المتحدة إلى دفع مجلس الأمن نحو إعادة فرض كل العقوبات، في محاولة تواجه معارضة قاطعة من قبل باقي أطراف الاتفاق.

وكانت واشنطن قد أكّدت، مساء الأربعاء، أنّ العقوبات الأممية على إيران سيُعاد فرضها بصورة تلقائية منتصف ليل السبت/الأحد، وأنّ الإدارة الأميركية ستحرص على أن تطبّق دول العالم أجمع هذه العقوبات وتحترمها، في موقف يخالفها فيه معظم أعضاء مجلس الأمن.

وستعلن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب بمفردها تقريباً على مستوى العالم السبت، أن عقوبات الأمم المتحدة، المخففة على إيران بموجب الاتفاق النووي، ستدخل حيّز التنفيذ مجدداً بعدما توقفت عام 2015.

وعشيّة إعادة فرض العقوبات من جانب واشنطن، أعلنت البحرية الأميركية أن حاملة طائرات "نيميتز" والمجموعة القتالية التابعة لها، عبرت الجمعة، مضيق هرمز، قبالة إيران، لتدخل مياه الخليج.

وذكر الأسطول الأميركي الخامس في بيان أن المجموعة القتالية بقيادة حاملة الطائرات "نيميتز" وتضم طرّادين مزودين بصواريخ موجهة، ومدمرة مزودة بصواريخ موجهة، أبحرت داخل مياه الخليج للقيام بعمليات وتدريبات مع شركاء للولايات المتحدة، وأيضاً من أجل دعم التحالف الدولي لمحاربة "داعش".

وقال قائد المجموعة القتالية لحاملة الطائرات الأدميرال جيم كيرك: "تعمل مجموعة نيميتز في منطقة عمليات الأسطول الأميركي الخامس منذ تموز/يوليو، وهي في ذروة الاستعداد".

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها