آخر تحديث:17:01(بيروت)
الثلاثاء 15/09/2020
share

ترامب:أردت تصفية الأسد لكن ماتيس رفض

المدن - عرب وعالم | الثلاثاء 15/09/2020
شارك المقال :
ترامب:أردت تصفية الأسد لكن ماتيس رفض © Getty
قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب الثلاثاء، إنه ليس نادماً على عدم تصفية رئيس النظام السوري بشار الأسد، لكنه أوضح أنه ناقش الأمر مع وزير الدفاع السابق جيم ماتيس لكن الآخير لم يُرد ذلك.

وأوضح ترامب رداً على سؤال ل"فوكس نيوز"، حول ما إذا كانت عدم تصفية الأسد سببه أنه متحالف مع روسيا وإذا ما كان نادماً على ذلك، أنه ليس نادماً على ذلك ويمكن التعايش مع الأمر. وأضاف "اعتبرت الأسد شخصاً سيئاً لكنه ناقش الأمر وأراد تصفيته لكن ماتيس لم يرد ذلك".

ووصف ترامب ماتيس بأنه "غير كفؤ ولم يقم بعمل جيد". وأضاف أنه بعد إقصائه "تم القضاء على خلافة داعش بنسبة مئة في المئة". ومدح عملية اغتيال قائد فيلق القدس السابق قاسم سليماني قائلاً إن ماتيس لم يكن لديه قيادة ولم يكن قادراً على التعامل مع "داعش" ومع "الإرهابيين" وأضاف أن "سليماني يأتي على رأسهم جميعاً".

وتتشابه تصريحات ترامب مع ما ورد في كتاب الصحفي بوب وودوارد لعام 2018 بعنوان "الخوف"، والذي قال إن ترامب أمر البنتاغون باغتيال الأسد بعد هجوم كيماوي على المدنيين في نيسان/أبريل 2017.

وفقاً للكتاب، وافق ماتيس على طلب ترامب لكنه لجأ لاحقاً إلى مساعده وقال إنه لن يفعل "أياً من ذلك". بعد نشر الكتاب، نفى ترامب الرواية، واصفاً الكتاب بأنه "خيال". وقال إن اغتيال الأسد "لم يتم التفكير فيه قط ، ولن يتم التفكير فيه".


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها