آخر تحديث:15:11(بيروت)
الخميس 25/06/2020
share

إدلب:المعارضة مستنفرة..لمنع استغلال النظام اقتتال السلفيين

المدن - عرب وعالم | الخميس 25/06/2020
شارك المقال :
إدلب:المعارضة مستنفرة..لمنع استغلال النظام اقتتال السلفيين
دارت اشتباكات بين قوات النظام والمعارضة في ريف إدلب الجنوبي الخميس، بالتزامن مع تحليق للطيران الروسي في سماء المنطقة.

الجبهة الوطنية للتحرير، وهي تحالف يضم فصائل من الجيش الوطني المدعوم من تركيا، قالت في بيان، إن مقاتليها تصدوا لمحاولة قوات النظام التسلل عبر محور "بنين" في جبل الزاوية في ريف إدلب الجنوبي، ما أدى لوقوع ضحايا في صفوف القوات المهاجمة.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن المتحدث باسم الجبهة، النقيب ناجي مصطفى، القول أن بين الضحايا عنصرين من القوات الخاصة الروسية.

بدورها قالت مصادر محلية إن الاشتباكات بين الطرفين على هذا المحور، استمرت منذ منتصف الليل حتى صباح الخميس، وأن الجبهة الوطنية تصدت لثلاث محاولات قامت بها قوات النظام للتقدم عبر حرش بنين كما أدت المواجهات إلى اعطاب دبابة لقوات النظام.

وحسب المصادر نفسها، فإن الطيران الحربي الروسي حلق بكثافة فوق قرى جبل الزاوية بعد هذه المواجهات التي باتت شبه يومية على هذا المحور، بينما قصفت القوات التركية المتمركزة في نقاطها العسكرية تجمعات قوات النظام جنوب سراقب، فيما استهدفت جيش النظام بالرشاشات الثقيلة قريتي كفرعويد وسفوهن في جبل الزاوية.

وتخشى المعارضة من استغلال قوات النظام الاقتتال بين الجماعات السلفية في إدلب وريفها لشن هجوم واسع في المنطقة، التي تفرض فيها كل من تركيا وروسيا وقفاً لإطلاق النار، ولذلك فإن فصائل الجيش الوطني أعلنت الجاهزية الكاملة خلال الأيام الأخيرة الماضية.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها