آخر تحديث:07:48(بيروت)
الخميس 21/05/2020
share

خامنئي يهدد بإزالة إسرائيل..ويستدرج ردوداً إسرائيلية وأميركية حادة

المدن - عرب وعالم | الخميس 21/05/2020
شارك المقال :
خامنئي يهدد بإزالة إسرائيل..ويستدرج ردوداً إسرائيلية وأميركية حادة خامنئي: "فلسطين ستتحرر.. الحل النهائي - المقاومة حتى الاستفتاء" (Getty)
أشعلت تغريدة للمرشد الإيراني علي خامنئي بعنوان "فلسطين ستتحرر: الحل النهائي - المقاومة حتى الاستفتاء" سلسلة من الردود الإسرائيلية، ورداً أميركياً مباشراً قاسياً.
وقال رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، إن العبارات التي استخدمها خامنئي، "مستنسخة من العبارات التي استخدمها النظام النازي"، مضيفاً أن "تهديدات روحاني بتنفيذ الحل النهائي تذكرنا بخطة الحل النهائي للنظام النازي بإبادة الشعب اليهودي. يجب أن يدرك أن أي نظام يهدد بإبادة إسرائيل يواجه التهديد نفسه".

وحرص نتنياهو على الرد على خامنئي على حساباته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي باللغتين الإنكليزية والعبرية.

من جانبها علَقت الخارجية الإسرائيلية على التهديدات الإيرانية عبر صفحتها الرسمية على موقع "تويتر"، بالقول: "إيران تهدد إسرائيل بالحل النهائي، عشم إبليس بالجنة".

كما رد الجيش الإسرائيلي على خامنئي باللغة الفارسية، وكتب على صفحاته بمواقع التواصل الاجتماعي يقول: "هذا ما تبقى للنظام الإيراني. محاولة إقناع نفسه بلوحات صبيانية بأن خططه غير الواقعية ستتحقق"، مضيفاً "النظام الإيراني ليس فقط معادياً للسامية في طبيعته وينفي المحرقة، بل يستخدم أيضاً التعبير الذي استخدمه النازيون بعد 80 عاماً".

وكان خامنئي قال في تغريدة على "تويتر" إن "إزالة إسرائيل لا تعني إزالة الشعب اليهودي، فلا شأن لنا بهم. هي إزالة ذلك الكيان الغاصب. إزالة إسرائيل تعني أن يختار الشعب الفلسطينيّ من مسلمين ومسيحيّين ويهود حكومته، ويطرد الأجانب والأوباش من أمثال نتنياهو. هذا ما تعنيه إزالة إسرائيل، وسوف يتحقّق ذلك".

وقال إن "النظام الصهيوني يعد مثالًا على دولة الإرهاب. ومنذ وضعت السياسات البريطانية المعادية للإسلام والإنسان، الصهيونية في موضع الحكم في فلسطين، يحقق هذا النظام أهدافه عبر ذبح الأطفال والنساء والرجال".

وأضاف أنه "يجب تسليح الضفة الغربية، تماماً مثل غزة.الأمر الوحيد الذي سيخفف من معاناة الفلسطينيين هو القوة".

كما هاجم المرشد الإيراني، بعض دول الخليج على خلفية تسيير أول رحلة مياشرة بين الإمارات وإسرائيل، واتهمها بخيانة الشعب الفلسطيني. وقال: "اليوم ارتكبت بعض دول الخليج أكبر خيانة ضد تاريخها وتاريخ العالم العربي، وخانت فلسطين من خلال دعمها لإسرائيل".
وحمّل السعودية المسؤولية عن إقامة "علاقات صارخة" مع إسرائيل، واصفاً هذه العلاقات ب"أكبر عمل خيانة " و"خنجر طعن فلسطين والأمة الإسلامية".
بدوره شنّ وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو هجوماً حاداً عبر "تويتر" على خامنئي.
وقال إن تصريحات خامنئي "معادية للسامية" و"مثيرة للاشمئزاز" و"تمثل خطاب الكراهية"، مشيراً إلى أن مثل هذه التعليقات "لا مكان لها ليس في "تويتر" ولا في أي منصة أخرى للتواصل الاجتماعي.
وتابع: "نعرف أن الخطاب الدنيء الذي يتبعه خامنئي لا يمثل تقليد التسامح الذي يعتمده الشعب الإيراني". ووصف بومبيو إيران ب"أكبر دولة راعية للإرهاب ومعادية للسامية"، متهماً الجمهورية الإسلامية بتمويل وتسليح "إرهابيين مناهضين لإسرائيل" و"إعادة إحياء الدعوة النازية إلى الحل النهائي".

وتساءل بومبيو: "هل هذا هو الذي يستحق الثقة بمنحه سلاحا فتاكا؟".

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها