آخر تحديث:12:18(بيروت)
الثلاثاء 19/05/2020
share

هجمات الكترونية متبادلة بين إيران وإسرائيل

المدن - عرب وعالم | الثلاثاء 19/05/2020
شارك المقال :
هجمات الكترونية متبادلة بين إيران وإسرائيل © Getty
قالت صحيفة "واشنطن بوست" إن إسرائيل تبدو وكأنها تقف وراء "هجوم سيبراني" في وقت سابق من أيار/مايو، استهدف أجهزة كمبيوتر في ميناء "الشهيد رجائي" الإيراني تسبب في عمليات نسخ احتياطي ضخمة لأنظمة المجاري المائية والطرق المؤدية إلى المنشأة.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين حكوميين أميركيين وأجانب أن تعطيل أجهزة الكمبيوتر الإيرانية في 9 أيار/مايو كان رداً على محاولة هجوم إلكتروني سابق، تقف وراءها إيران، على أنظمة توزيع المياه في إسرائيل.

وكان المدير الإداري للموانئ البحرية الإيرانية محمد رستاد قال في وقت سابق، إن الهجوم الإلكتروني لم يخترق أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالمنظمة، وكان قادراً فقط على اختراق وإتلاف عدد من أنظمة التشغيل الخاصة.

لكن الصحيفة نقلت عن مسؤول أمني حكومي أجنبي قوله إن الهجوم كان "عالي الدقة" وإن الأضرار التي لحقت بالميناء الإيراني كانت أكثر خطورة مما اعترفت به السلطات الإيرانية الرسمية.

وتعرضت منشآت المياه الإسرائيلية لهجوم سيبراني نهاية نيسان/أبريل، وبعد ذلك صدرت تعليمات للموظفين في الشركات الإسرائيلية الضالعة في شبكات المياه والصرف الصحي في البلاد بتغيير كلمات المرور الخاصة بهم أو، إذا لم يكن ذلك ممكناً، تعليق أنشطتهم عبر الإنترنت مؤقتاً.

وظهرت تقارير هذا الشهر عن أن إيران استخدمت خوادم أميركية لتنفيذ الهجوم، وفي الوقت نفسه هاجم قراصنة إيرانيون شركة أميركية تطور دواءً لفيروس كورونا.

وقال رئيس المخابرات العسكرية الإسرائيلي السابق ومدير معهد دراسات الأمن القومي، عاموس يادلين، إنه "إذا كانت إسرائيل هي التي ترد، فإن إسرائيل توضح أنه يجب ترك البنية التحتية المدنية خارج الصراع". وأضاف أن "هذه رسالة مهمة حول ضعف الاقتصاد الإيراني أمام القدرات السيبرانية الإسرائيلية".

وقال يادلين: "تلجأ كل من إيران والولايات المتحدة إلى الإنترنت عندما لا ترغبان في التصعيد في المجال الحركي" ، مضيفًا أن هذا يطرح تساؤلات بشأن "معنى انتهاكات السيادة في الفضاء الإلكتروني".

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها