آخر تحديث:18:44(بيروت)
الأربعاء 14/10/2020
share

طهران تستعد لبيع أسلحتها لسوريا ولبنان:الحظر ينتهي الأحد

المدن - عرب وعالم | الأربعاء 14/10/2020
شارك المقال :
طهران تستعد لبيع أسلحتها لسوريا ولبنان:الحظر ينتهي الأحد © Getty
أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني الأربعاء، أن "حظر التسليح المفروض على إيران سينتهي الأحد المقبل"، لافتاً إلى أن تلك إحدى فوائد الاتفاق النووي.

وقال روحاني عقب اجتماع للحكومة، إن "الأحد المقبل سينتهي الحظر التسليحي على بلادنا، الحظر الظالم والذي استمر لعشر سنوات". وأضاف "قاتلنا أميركا أربع سنوات للوصول إلى هذا اليوم، وواحدة من فوائد الاتفاق النووي هي رفع الحظر التسليحي علينا وعندها نستطيع شراء وبيع الأسلحة لمن نريد".

ووصف روحاني حكام البيت الأبيض الجدد ب"الشر الذي طال العالم كله". وقال: "الصبر ضروري في بعض الأحيان لنصل إلى جميع الأمور المتوخاة وبطبيعة الحال ظهر في هذا الخضم شر في العالم وهم حكام البيت الأبيض، هذا الشر لم يطل شعبنا فقط بل عمّ العالم كله".

من جهته، قال المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني أبو الفضل عموئي إن طهران ستكون حرة في شراء التجهيزات الدفاعية وبيعها بعد رفع حظر التسلح، الأحد.

وأوضح عموئي في تصريحات لوكالة "سبوتنيك" الأربعاء، أن "رفع الحظر سيتيح لنا عملية بيع الأسلحة لسوريا والعراق واليمن ولبنان وفلسطين بسهولة". وتابع: "ستكون الجمهورية الإسلامية اعتباراً من الأحد حرة في شراء التجهيزات الدفاعية وكل ما تحتاجه وبيع تجهيزات دفاعية للدول التي تبدي استعدادها للقيام بعملية الشراء".

كذلك، علّق مدير مكتب الرئيس الإيراني، محمود واعظي، على رفع القيود التسليحية قائلاً إن رفع القيود نجاح كبير لإيران في المواجهة مع الولايات المتحدة.

وتابع: "سيتم في الأسبوع المقبل رفع القيود التسلیحیة التي كانت مفروضة على إيران في مجال صادرات وواردات الأسلحة".

يأتي ذلك فيما انطلق الحوار الاستراتيجي بين السعودية والولايات المتحدة. وقال وزير الخارجية السعودية فيصل بن فرحان إن البرنامجين النووي والصاروخي لإيران يمثلان تهديداً كبيرا للمنطقة. وأضاف أن بلاده "ستواصل التصدي لزعزعة إيران لاستقرار المنطقة".

من جهته، دعا بومبيو السعودية إلى تطبيع العلاقات مع إسرائيل. وأعرب عن أمله في أن تفكر السعودية في تطبيع العلاقات مع إسرائيل، والانضمام إلى اتفاقية أبراهام. وحثّ المملكة على تشجيع الفلسطينيين على العودة إلى طاولة المفاوضات مع إسرائيل.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها