آخر تحديث:15:38(بيروت)
الثلاثاء 21/01/2020
share

العراق:عودة الحياة لساحات التظاهر..والكاتيوشيا للمنطقة الخضراء

المدن - عرب وعالم | الثلاثاء 21/01/2020
شارك المقال :
العراق:عودة الحياة لساحات التظاهر..والكاتيوشيا للمنطقة الخضراء © Getty
قتل متظاهر عراقي الثلاثاء، عند طريق محمد القاسم السريع قرب ساحة الطيران في بغداد، نتيجة إصابته المباشرة بقنبلة دخانية، في تصعيد شهد إطلاقاً للنار على المتظاهرين. واندلعت اشتباكات في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء عند طريق محمد القاسم، بين القوات الأمنية والمحتجين في ساحة الطيران.

وشهدت مدن عراقية إطلاق نار على المتظاهرين السلميين في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء، وسط استجابة جماهيرية كثيفة لدعوات التظاهر في مختلف أنحاء البلاد. والتقطت عدسات الناشطين مقاطع تظهر إطلاق نار حي على المتظاهرين في العاصمة العراقية بغداد، قرب طريق محمد القاسم.

والاثنين، قتل ستة عراقيين بينهم شرطيان الاثنين، وأصيب العشرات في العاصمة بغداد ومدن أخرى خلال اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن بعد أن تجددت المظاهرات المناوئة للحكومة في أعقاب هدوء استمر أسابيع عديدة.

وفارق ثلاثة من المحتجين الحياة في المستشفى متأثرين بالجروح التي أصيبوا بها بعد أن أطلقت الشرطة الذخيرة الحية في ساحة الطيران في بغداد. وأصيب اثنان منهما بأعيرة نارية بينما أصابت الثالث قنبلة غاز مسيل للدموع. وقتلت الشرطة محتجاً رابعاً في مدينة كربلاء.

وألقى محتجون القنابل الحارقة والحجارة على الشرطة التي ردت بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت.

وفي مدينة البصرة قالت مصادر أمنية إن سيارة مدنية دهست شرطيين وقتلتهما أثناء الاحتجاجات. وأضافوا أن السائق كان يحاول تفادي مكان الاشتباكات بين المحتجين وقوات الأمن عندما صدم اثنين من أفراد الأمن. وفي البصرة أيضاً، أظهرت مقاطع إطلاق قوات الأمن للرصاص الحي على المتظاهرين السلميين قرب شارع الأندلس، وسط كر وفر بين المحتجين وقوات الأمن.

وفي أماكن أخرى في جنوب العراق أشعل مئات المحتجين النار في إطارات السيارات وأغلقوا طرقا رئيسية في عدة مدن من بينها الناصرية وكربلاء والعمارة.

وقالت الشرطة في بغداد إن قواتها نجحت في إعادة فتح جميع الطرق التي أغلقتها "المجاميع العنفية". وأضافت أن 14 شرطياً أصيبوا قرب ساحة التحرير بعضهم بجروح في الرأس وكسور في العظام.

من جهة ثانية، نقلت "رويترز" عن مصادر بالشرطة إن ثلاثة صواريخ كاتيوشا سقطت بالمنطقة الخضراء شديدة التحصين داخل بغداد التي تضم أبنية حكومية وبعثات أجنبية. وأوضحت المصادر أن الصواريخ الثلاثة أطلقت من منطقة الزعفرانية خارج بغداد مضيفة أن صاروخين منها سقطا قرب السفارة الأميركية.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها