آخر تحديث:09:22(بيروت)
الأربعاء 10/07/2019
share

القمة الاميركية-القطرية: اتفاقات تعاون في النفط والطيران

المدن - عرب وعالم | الأربعاء 10/07/2019
شارك المقال :
القمة الاميركية-القطرية: اتفاقات تعاون في النفط والطيران wh.gov

استقبل الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، الثلاثاء، في المكتب البيضاوي في البيت الابيض، وبحث معه تعزيز العلاقات الثنائية وجوانبها السياسية والعسكرية والاقتصادية.

وقال الرئيس الأميركي إن أمير قطر "قائد يحظى بالاحترام في منطقة مهمة من العالم"، ووصفه بـ"الصديق العظيم والشريك الرائع". وأضاف "نقدر التعاون العسكري مع قطر".

وأضاف ترامب "قاعدة العديد في قطر مميزة ومن أهم القواعد العسكرية.. قطر أنشأت واحدة من أعظم القواعد العسكرية في العالم وطورتها".

من جهته، أعلن أمير قطر أن الدوحة وواشنطن ستوقعان عدداً من الاتفاقيات. وقال "شراكتنا الاقتصادية تفوق 185 مليار دولار ونخطط لمضاعفة الرقم". وأعرب عن رغبة بلاده في الاستثمار في البنية التحتية الأميركية.

وبعد لقاء الزعيمين في البيت الأبيض، جرى التوقيع بحضورهما على عدد من الاتفاقيات الثنائية، أبرزها بين الحكومة القطرية وشركة رايثيون، وكذلك بين شركة قطر للبترول وشيفرون-فيليبس الأميركية في مجال قطاع الطاقة والغاز المسال، إضافة إلى اتفاقيات بين شركة الخطوط الجوية القطرية وشركتي بوينغ وغلف ستريم إيروسبيس الأميركيتين، وتقدر قيمة هذه الاتفاقيات بمليارات الدولارات.

وعشية قمة الثلاثاء بين الزعيمين، التقى ترامب والشيخ تميم حول مأدبة عشاء في وزارة الخزانة الأميركية. وقال أمير قطر إن "العلاقات الإستراتيجية القائمة بين البلدين شهدت تطورا كبيرا في الآونة الأخيرة من خلال لقاءات الحوار الإستراتيجي الثنائي".

وقالت قناة "الجزيرة"، إن أمير قطر زار، الاثنين، وزارة الدفاع الأميركية والتقى القائم بأعمال وزير الدفاع مارك إسبر وبحث معه علاقات التعاون الإستراتيجي بين البلدين وسبل تطويرها، إضافة إلى مناقشة تطورات الأوضاع إقليميا ودوليا، وخصوصا الجهود المشتركة في إرساء السلام والاستقرار في المنطقة.

ونقلت وسائل إعلام قطرية عن الوزير الأميركي قوله إن "استعداد دولة قطر لاستضافة القوات الأميركية لمدة طويلة يرمز الى الروابط الوثيقة بين البلدين".

وأكد الوزير الأميركي على أهمية هذه القوات لدعم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، وأشاد بجهود دولة قطر في تخفيف حدة التوتر الحالي.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها