آخر تحديث:11:18(بيروت)
الإثنين 03/06/2019
share

إدلب: القصف الروسي يتواصل..والاتراك يعملون لوقف النار

المدن - عرب وعالم | الإثنين 03/06/2019
شارك المقال :
إدلب: القصف الروسي يتواصل..والاتراك يعملون لوقف النار Getty ©
واصل الطيران الحربي والمروحي الإغارة على أكثر من 40 موقعاً وبلدة تسيطر عليها المعارضة المسلحة في أرياف ادلب وحماة وحلب واللاذقية، في حين استهدفت مليشيات النظام الروسية قصفها البري لتلك المواقع بالصواريخ والمدفعية.

واستهدف القصف أرياف حلب واللاذقية وادلب وحماة وسهل الغاب. وقصفت المليشيات بصواريخ أرض-أرض من نوع توشكا مواقع متعددة في سهل الغاب. وجرت اشتباكات بين المعارضة والمليشيات في أكثر من محور، كالحويز والكركات، وجبهات كبانة بريف اللاذقية.

الطائرات الحربية شنت عشرات الغارات الجوية بالصواريخ الفوسفورية مستهدفة مواقع المعارضة قرب خطوط الاشتباك في كبانة وسهل الغاب. ووقعت أعنف الغارات في قرى جنوبي ادلب، وتعرضت بلدتا الشيخ مصطفى وكفرسجنة لغارات جوية وللقصف بالصواريخ والمدفعية، وتسبب القصف باشتعال النيران في المحاصيل الزراعية.

وتفضل المعارضة قصف مواقع المليشيات ليلاً خوفاً من رصد قواعدها، واستهدفت بصواريخ غراد وبشكل مكثف عدداً من مواقع المليشيات في سهل الغاب وشمال حماة وجنوبي حلب وشمال اللاذقية. وأهم المواقع المستهدفة، مهبط المروحيات في جب رملة وثكنة جورين وموقع جب الأحمر بريف اللاذقية.

وتداولت مواقع إعلامية معارضة معلومات حول اجتماع لقادة الفصائل المعارضة مع مسؤولين عسكريين أتراك، ليل الأحد/الاثنين، لبحث التطورات الميدانية والتنسيق المشترك، ولوضع المعارضة في ضوء نتائج الجهود التركية الهادفة لوقف إطلاق النار، ولم يصدر أي تصريح رسمي من المعارضة حول الاجتماع المفترض.

من جهة أخرى، نعى "لواء القدس" الفلسطيني، الأحد، 20 مقاتلاً سقطوا على محور الحويز في ريف حماة الغربيّ. وأعلنت المليشيا كذلك عن مقتل عنصرين لها في منطقة العريمة في ريف حماة الشمالي الغربي. 

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها