آخر تحديث:14:02(بيروت)
الأحد 20/10/2019
share

شرق الفرات: خروق محدودة للهدنة.. ومقتل جندي تركي

المدن - عرب وعالم | الأحد 20/10/2019
شارك المقال :
شرق الفرات: خروق محدودة للهدنة.. ومقتل جندي تركي Getty ©

أعلنت وزارة الدفاع التركية، الأحد، أن المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا، خرقوا اتفاق الهدنة في المنطقة الآمنة، والذي تم التوصل إليه بين أنقرة وواشنطن مؤخراً.

وذكرت الوزارة في بيان، أن جنديّاً تركياً قتل وأُصيب آخر"جراء إطلاق الإرهابيين نيران مضادات الدبابات والأسلحة الخفيفة أثناء قيام القوات التركية بعملية استطلاع في منطقة تل أبيض، شرق الفرات". وأكد البيان أن القوات التركية ردت بالشكل اللازم في إطار الدفاع المشروع عن النفس.

وأضاف أنه "بالرغم من كل هذه الخروق للاتفاق دخل موكب من 39 سيارة إسعاف أمس رأس العين وخرج منها بسلام، وأجلى عدداً من الجرحى والأشخاص من المنطقة".

في غضون ذلك، تجددت الاشتباكات في منطقة رأس العين الحدودية بين "وحدات حماية الشعب" الكردية من جهة، وبين الجيش التركي والمعارضة السورية من جهة ثانية، لكن ظلت في إطار محدود.

وأفادت قناة "الجزيرة"، أن المليشيات الكردية كانت تقوم بعمليات قنص، كما أحرقت كميات من النفط الخام للتشويش على عمليات الاستطلاع التي يجريها الجيش التركي.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد قال في وقت سابق، إنه سيناقش انتشار قوات النظام السوري في المنطقة الآمنة في شمال سوريا خلال محادثات مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين هذا الأسبوع، لكنه حذر من أن أنقرة "ستنفذ خططها" ما لم يتم التوصل لحل.

وخلال مراسم افتتاح في إقليم قيصري في وسط البلاد قال أردوغان إن تركيا "ستحطم رؤوس" المقاتلين الأكراد في شمال سوريا إذا لم ينسحبوا من المنطقة في غضون مهلة خمسة أيام محددة لهم.


شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها