آخر تحديث:15:56(بيروت)
السبت 29/04/2017
share

أردوغان: سنحوّل شمال سوريا إلى مقبرة للمقاتلين الأكراد

المدن - عرب وعالم | السبت 29/04/2017
شارك المقال :
أردوغان: سنحوّل شمال سوريا إلى مقبرة للمقاتلين الأكراد أردوغان ألمح إلى إمكانية شنّ عملية عسكرية "مباغتة" في سنجار العراقية (Getty)
لم يستبعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إمكانية أن تشنّ تركيا عملية عسكرية "مباغتة" في مدينة سنجار العراقية، ضد مسلحي "حزب العمال الكردستاني" المرابضين هناك.

وقال أردوغان خلال مشاركته في مؤتمر لجمعية الصناعيين ورجال الأعمال الأتراك، في اسطنبول السبت: "نعلم جيداً ما نفعله عندما يحين الوقت.. قد نأتي بغتة في ليلة ما".

وكان أردوغان قد استقبل، الجمعة، رئيس حكومة إقليم كردستان العراق نيجيرفان بارزاني، حيث تم التأكيد على ضرورة خروج "العمال الكردستاني" من سنجار وعدم تحويل المنطقة إلى قاعدة عسكرية له، على غرار منطقة جبل قنديل في شمال العراق.

وفي ما يتعلّق بالعمليات العسكرية في سوريا، قال أردوغان إن هدف تركيا المقبل هو مدينة منبج، وأكد استعداد بلاده لتنفيذ عملية الرقة بالتعاون مع قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، قائلاً إن "أميركا الهائلة، والتحالف وتركيا قادرون على توحيد قواهم وتحويل الرقة إلى مقبرة لداعش". لكنّه حذّر واشنطن من إشراك "تنظيمات إرهابية" في عملية الرقة، في إشارة إلى مقاتلي وحدات "حماية الشعب" الكردية.

وجدّد الرئيس التركي التأكيد على أن بلاده ستلاحق "العمال الكردستاني" أينما حلّ، وأن تركيا لا تقف عند هذا الحد، بل تحارب مقاتلي "الوحدات" الكردية في سوريا. وأضاف "لم نكتفِ بمكافحة الإرهابيين داخلياً، بل طالتهم عملياتنا خارج الحدود من خلال قصف الاتحاد الديموقراطي الكردي ووحدات حماية الشعب.. أترون كيف يهاجموننا بقذائف الهاون من هناك -شمال سوريا- وتحت غطاء مَن؟ ولكننا نحول تلك المناطق إلى مقابر لهم، ولن نتوقف".

وكانت رئاسة الأركان العامة التركية، قد أعلنت في وقت سابق السبت، مقتل نحو 89 مقاتلاً، بينهم قياديون، في غارات شنّتها مقاتلات تركية على مواقع لمقاتلين أكراد في منطقتي سنجار شمالي العراق، وقره تشوك في شمال شرق سوريا.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها