آخر تحديث:11:07(بيروت)
الخميس 12/04/2018
share

أيها السياح احذروا هذه الوجهات

محمد السعدي | الخميس 12/04/2018
شارك المقال :
  • 0

أيها السياح احذروا هذه الوجهات تسود تجارة المخدرات في بوليفيا (Getty)

في الغرب، غالباً ما تعمد وزارات الخارجية، أو جهات أخرى حكومية وغير حكومية، إلى تحذير مواطنيها من زيارة هذه الوجهة أو تلك نظراً لما تنطوي عليه من مخاطر.
أخيراً، نشر موقع Thicks قائمة لأخطر بلدان العالم في الوقت الراهن، تم ترتيبها بناءً على دراسات من منظمة الأمم المتحدة ومنظمات دولية ومؤسسات وجمعيات عدة.

ومن اللافت أن اللائحة لا تضم أي بلد عربي، حيث "لا تشمل الدراسة البلدان التي تعاني حالة حرب، كالعراق وسوريا، فمن البديهي تجنب أي بلد في حالة حرب". لكن، ينصح الموقع أيضاً بتفادي موريتانيا "لا بسبب وضع البلد في حد ذاته، إنما جراء احتمال تسلل جماعات إرهابية من الجارة مالي، قد تقوم بخطف الزوار الأجانب أو استهدافهم".

في المقابل، البلدان التي تحذر الدراسة تحذيراً باتاً من مغبة زيارتها تقع في الأميركتين الوسطى والجنوبية وأفريقيا. وهي:

1. السلفادور: هذا البلد الصغير، الرابض في أميركا الوسطى، يسجل أعلى نسبة جرائم قتل في العالم: في العام 2016، حصلت 5278 جريمة قتل لـ6 ملايين نسمة، أي 81.2 لكل 100 ألف شخص. وتكثر فيه العصابات المسلحة العنيفة وتصفيات الحسابات. ما يرفع احتمال تلقي "طلقة تائهة" في أي وقت ومكان.

2. فنزويلا: الأزمة الاقتصادية والفوضى التي أعقبت وفاة الرئيس السابق هوغو شافيز، إضافة إلى عوامل أدت إلى تفاقم البطالة وارتفاع الجرائم، مع عجز الدولة عن ضمان الأمن. لذا، يؤكد 86% من الفنزويليين أنهم لا يثقون بقوى الأمن والشرطة، لاسيما أن بعض أفرادها ضليعون بالجرائم ومتواطئون مع العصابات. العام الماضي، 2017، شهدت فنزويلا 26716 جريمة قتل، أي بمعدل 74 جريمة في اليوم.

3. ليبيريا: بلاد جورج ويا، نجم الكرة الذي أصبح رئيساً، ما انفكت تعاني أوضاعاً قلقة ومقلقة، حتى بعدما وضعت الحرب الأهلية أوزارها. الوضع الأمني سيء لدرجة أن السكان يخافون الخروج من بيوتهم. فما بالكم وسائح أجنبي؟

4. جمهورية جنوب أفريقيا: صحيح أن المناطق السياحية آمنة نسبياً في بلاد الراحل نيلسون مانديلا، لكن مظاهر العنف ماثلة فيها وبشكل مطرد. في العام الماضي، 2017، تم تسجيل أكثر من 300 ألف حالة سرقة ونهب وسلب بعنف، تعرض نفر من السياح إلى بعضها. ويعاني البلد ارتفاع جرائم القتل والاغتصاب والاعتداء. لذا، ينصح بتفاديه أو اتخاذ بالغ الحيطة والحذر.

5. جنوب السودان: في العام 2016، تعرض 14% من سكان جنوب السودان إلى اعتداء ما، ما يمثل ضعف المعدل العالمي. فالبلد تعتصره الصراعات الداخلية والحروب الأهلية، فضلاً عن جرائم القتل والاعتداءات اليومية، ما يجعله أحد أخطر بلدان العالم.

6. جمهورية الدومينيكان: رغم المناظر الجميلة الظاهرة على البطاقات البريدية، يعدّ هذا البلد الكاريبي خطيراً لتفشي تهريب الأسلحة وكثرة الجرائم والاعتداءات والفلتان الأمني.

7. بوليفيا: جرائم القتل في بوليفيا أقل من غيرها. لكنّ تجارة المخدرات سائدة فيها، بما تجر إليه من مآس وسرقات واعتداءات. إلى ذلك، منذ مطلع العام 2017، تزايدت بشكل مقلق حالات هجوم كلاب سائبة نقلت داء الكلب إلى الأهالي، إضافة إلى عدد من السياح.

8. الغابون: يضم هذا البلد متنزهات طبيعية خلابة. لكن ما يعكر صفو زيارته هو الفوضى السياسية وكثرة تصفيات الحسابات، فضلاً عن تكرار وقوع زوار أجانب كثيرين ضحايا لعمليات نصب واحتيال تتعلق بتصريف العملة واستخدام بطاقات الائتمان.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها