آخر تحديث:00:12(بيروت)
السبت 12/08/2017
share

مؤسسة الحريري تمنح موظفيها.. وعداً جديداً

بشير مصطفى | السبت 12/08/2017
شارك المقال :
  • 0

مؤسسة الحريري تمنح موظفيها.. وعداً جديداً القبض وفق المؤسسة سيكون قبل حلول عيد الأضحى المقبل (المدن)

وعدٌ جديد تلقاه الموظفون المصروفون من مؤسسة الحريري، لكن هذه المرة من المديرة سلوى السنيورة. ففي اجتماع عُقد في المكتب الرئيسي في بيروت، تردد على مسامع الموظفين كلام عن أن "القبض سيكون قبل حلول عيد الأضحى المقبل".

وأكدت السنيورة أن هناك نية جدية لحل هذا الملف الضاغط لدى رئيسة المؤسسة نازك الحريري وأبناء الرئيس رفيق الحريري. واعترفت خلال كلامها أن ما طرح في فترة السنة والنصف الماضية لم يكن ضمن التوجه الجدي لمعالجة الموضوع، وأنه كان بمثابة "إعلان نيات طيبة لم تكن قابلة للترجمة". وأوضحت السنيورة أنها عملت على انضاج الحل في المرحلة السابقة، وأن إمكانية الدفع باتت متاحة.

وستعتمد المؤسسة أسلوب التجزئة لمعالجة المشكلة، وهي ستكون على مسارين. المسار الأول من خلال دفع الأجور المتراكمة على المؤسسة قبل عيد الأضحى بواسطة شيكات. وخلال المسار الثاني، سيمنح المصروف سنداً تتعهد فيه المؤسسة بدفع تعويضات نهاية الخدمة خلال فترة سنتين من توقيعه. وأشارت السنيورة إلى أن الفترة المقبلة ستشهد تحضير الشيكات والوثائق القانونية.

أما الموظفون فقد قابلوا الخطوة بالتشكيك لأنهم سمعوا كثيراً من الكلام والوعود ومن دون ضمانات. وشهدت الجلسة اعتراضاً على إمكان التأخير في توقيع الوثيقة التي تعطيهم حقوقهم. ففي الفترة السابقة الزمتهم المؤسسة بورقة استقالة مقابل الحصول على حقوقهم، وواصلت الإدارة أسلوب التأجيل والمماطلة.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها