آخر تحديث:16:14(بيروت)
الجمعة 11/08/2017
share

"غوغل" تلغي إجتماع أزمة التمييز الجندري

المدن - ميديا | الجمعة 11/08/2017
شارك المقال :
  • 0

"غوغل" تلغي إجتماع أزمة التمييز الجندري

ألغت شركة "غوغل" الأميركية، الخميس، اجتماعاً على مستوى الشركة كان مقرراً لمناقشة الجدل حول مذكرة تعارض سياسات التنوع، مشيرة إلى مخاوف من تعرض الموظفين لهجوم شخصي من معلقين ينتمون إلى أقصى اليمين، في وقت تواجه فيه الشركة العملاقة أزمة حادة تتعلق بالتمييز داخلها بين الرجال والنساء.

وتمت الدعوة للاجتماع لمناقشة تداعيات قرار "غوغل" الاثنين الماضي، بفصل المهندس جايمس دامور بعد نشره مذكرة في شبكة "غوغل" الداخلية، قال فيها أن تضاؤل عدد النساء بين المهندسين في قطاع التكنولوجيا، أمر يعود إلى أسباب بيولوجية وأن النساء أقل لياقة من الرجال لهندسة البرمجيات من الناحية الوراثية، حسبما نقلت وكالة "رويترز".

وقالت "غوغل" أن دامور انتهك مدونة السلوك الخاصة بالشركة وأن أفعاله تشجع التنميط بناء على الجنس وهو أمر مضر، لكن الأزمة لم تتوقف عند هذا الحد مع اتجاه نحو 60 موظفة حالية وسابقة في الشركة، لرفع دعوى قضائية مشتركة ضد الشركة، بتهمة التمييز بين الجنسين في مكان العمل.

في السياق، نقلت "رويترز" عن الرئيس التنفيذي للشركة سوندار بيتشاي، قوله أن بعض موظفي الشركة ذُكروا بالاسم على مواقع إلكترونية في ما يتعلق بالواقعة، مضيفاً أن الموظفين يكتبون إلى الإدارة معربين عن خوفهم على أمنهم وقلقهم من كشف تفاصيل شخصية عنهم، بسبب طرحهم أسئلة في اجتماع داخلي سابق.

وقال بيتشاي: "نعلم بمخاوف موظفي غوغل ولهذا نحتاج لاتخاذ خطوة إلى الوراء وأن نهيئ لأنفسنا ظروفاً أفضل حتى نجري النقاش".

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها