آخر تحديث:22:40(بيروت)
الخميس 05/06/2014
share

مقالات الكاتب

أحمد ندا

أحمد ندا

21/06/2017 ترك معظم مهاجمي الفخراني ماقاله واكتفوا بالعنوان للأسف، ما لا يفيد القضية في شيء سوى إظهار المدافعين عن مصرية الجزيرتين بمظهر أرعن متسرع. على الرغم من أن حديث الفخراني حمل الكثير من سمات العجوز متيبس الفكر المؤمن بالدولة ...
المزيد
18/06/2017 يبقى العمل، رغم كل الانتقادات الفنية البسيطة ورغم تورطه في شأن سياسي بعيد تماماً عن موضعه، واحداً من أفضل الأعمال المقدمة في رمضان لهذا الموسم، وأجدرها بالمشاهدة.
المزيد
16/06/2017 كيف يمكن أن يُقدم مسلسل "لعبة العروش" عربياً بعد نزع كل عناصر الجدل منه، وتحديداً العلاقات الجنسية، والتشابكات السياسية المعقدة بين سبع ممالك، والديانات المخترعة لتلائم الفانتازيا التاريخية؟
المزيد
13/06/2017 التشابه بين "لوست" و"في اللا لا لاند" لا يضر المسلسل، خصوصاً أنهما ينتميان لنوعين دراميين مختلفين تماماً، ويمكن بشيء من التجاوز اعتبار "في اللا لا لاند" هو النسخة الساخرة من حكاية "لوست" وفكرته. ويمكن التركيز قليلا على النتيجة ...
المزيد
10/06/2017 المجلس إذن لا يراقب الأنفاس فحسب، بل يحول بالمكأفأة المالية، كل مواطن إلى مراقب أخلاق عامة، ليسهل من مهمة مراقبة كل شيء وأي شيء.
المزيد
08/06/2017 المشكلة أن الصرامة لا تليق بتيم الحسن التي أتقن الدور الرومانسي، ذلك أن تغليظ الصوت والاستمرار في عقد الحاجبين لا يستطيعان منحه ما ينقصه من "كاريزما" القيادة.
المزيد
05/06/2017 ولأن الظواهر الدعوية لا تنمو إلا في المجال الراكد، ما زال الناس يسألون عن فتاوى الصيام نفسها كل عام، وما زال الدعاة يجيبون بلا ملل.. فهواجس الناس ناحية الدين هي ما يجعل بضاعتهم الإعلامية رائجة.
المزيد
31/05/2017 شريف رمزي لـ"المدن": "أعتقد أن حجم المبيعات التي يحققها عرض الأعمال الدرامية عبر الإنترنت، كبير، خصوصاً أن الشباب اتجه في الفترة الأخيرة لمشاهدة المسلسلات عبر الإنترنت، باعتبارها المستقبل".
المزيد
25/05/2017 السلطة لا تريد أن تترك أي شيء للصدف، للظروف، لا تريد الاستهانة بأي خطوة معارضة عاقلة خارج حصارها، درس ثورة يناير ما زال ماثلاً أمامها: "شوية العيال على الإنترنت" غيروا النظام مرة، ما الذي يمنع أن تتكرر الواقعة ثانية؟
المزيد
24/05/2017 لم يستطع الحكم على أهميته وتاريخيته أن يغطي على "حركة خالد علي"، بل إنه فتح باباً لرجال النظام كي يتحركوا باسم الأخلاق للهجوم عليه بضراوة.
المزيد
أحمد ندا

أحمد ندا