آخر تحديث:11:37(بيروت)
الإثنين 12/02/2018
share

طائرة إسرائيلية ثانية كانت على وشك السقوط

المدن - عرب وعالم | الإثنين 12/02/2018
شارك المقال :
  • 0

طائرة إسرائيلية ثانية كانت على وشك السقوط Getty ©
قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، الاثنين، إن طائرة ثانية من سرب طائرات "اف-16" الذي نفذ الغارات على سوريا، السبت الماضي، كان يمكن أن تلقى مصير الطائرة التي أسقطتها الدفاعات الجوية السورية.

وتنقل الصحيفة عن تحقيق أجراه سلاح الجو الإسرائيلي حول إسقاط المقاتلة الإسرائيلية، أنه خلال تنفيذ ثماني طائرات للغارات في سوريا، حوصرت إحدى الطائرات بالصواريخ المضادة للطائرات، قبل أن يتمكن الطيار من إنقاذ الوضع والمناورة لتجنب إصابة طائرته بصاروخ.

ويكشف التحقيق أن الجانب السوري أطلق أكثر من 20 صاروخاً مضاداً للطائرات، من دون أن تطال الصواريخ أياً من الطائرات الإسرائيلية، لكن حقيقة ما حدث للطائرة التي أسقطت، يعود إلى انفجار أحد الصواريخ بقربها. وبحسب تقديرات التحقيق، فإنه كان بمقدور الطيارين تفادي إصابة طائرتهما لو أنهما اتخذا مناورات صحيحة رغم تحليقهما في وضع مكشوف، لكنهما قفزا من الطائرة وانسحبا من العملية من دون التبليغ عن ذلك. 

وفقاً للتحقيق، فإن الصواريخ التي استخدمت كانت من طراز "اس.ايه 5"، و"اس.ايه 17". كما أنه يتطرق إلى جوانب حول أنظمة الحماية التي يمكن أن تدعم تعطيل مواقع الطائرات، والتدريبات اللازمة لتفادي سيناريو مماثل لما حدث السبت.

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها