آخر تحديث:13:01(بيروت)
الخميس 10/08/2017
share

القنيطرة:"أندوف" تعود..ومؤسس"فوج الجولان" أميناً لفرع"البعث"

المدن - عرب وعالم | الخميس 10/08/2017
شارك المقال :
  • 0

القنيطرة:"أندوف" تعود..ومؤسس"فوج الجولان" أميناً لفرع"البعث" تعيين قائد مليشيا "الدفاع الوطني" في القنيطرة خالد أباظة، أميناً لفرع "حزب البعث" في المحافظة (انترنت)
وصلت قوات "اندوف" إلى مقر قيادة قوات الأمم المتحدة في معسكر نبع الفوار في ريف القنيطرة، مع عدد من الآليات والعتاد العسكري. وكانت قوات "اندوف" قد أخلت مواقعها في أيلول/سبتمبر 2014 نتيجة اشتداد المعارك بين قوات النظام والمعارضة في المنطقة.

مراسل "المدن" ينال الحمدان، أشار إلى زيارة سابقة لوفد من الأمم المتحدة إلى عدد من المواقع التابعة لقوات "اندوف" في بلدتي حضر وجبّا، للاطلاع على الأضرار التي لحقت بها من أجل اعادة تجهيزها والانتشار فيها.

وتأسّست "اندوف" لمراقبة فضّ الاشتباك في أعقاب حرب تشرين عام 1973، لمراقبة الفصل بين القوّات السّوريّة والإسرائيليّة في الجولان التي احتلّتها إسرائيل في حرب يونيو/حزيران 1967.

من جهة ثانية، أصدرت "القيادة القطرية لحزب البعث" قراراً بإعادة هيكلة وتشكيل قيادة فرع "حزب البعث" في القنيطرة، وتم تعيين قائد مليشيا "الدفاع الوطني" في القنيطرة خالد أباظة، أميناً لفرع "حزب البعث" في المحافظة. واباظة، من أصول شركسية، وهو ابن الرئيس الأسبق لفرع الأمن السياسي في حماة العميد وليد اباظة، أثناء أحداث الثمانينيات.

ولأباظة دور كبير في دعم مليشيا "الدفاع الوطني"، وهو من أسس "فوج الجولان" الذي كان يتزعمه مجد حيمود، والذي قُتل في نيسان/إبريل، في عملية أمنية لغرفة عمليات "جيش محمد" التابعة للمعارضة.

وتشهد محافظة القنيطرة خروقا يومية من مليشيات النظام لاتفاق "خفض التصعيد"، عبر استهداف البلدات والقرى المحررة بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون. وذلك بالتزامن مع انتشار قوات روسية في تل الشحم الذي يفصل محافظتي ريف دمشق والقنيطرة.
شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها