آخر تحديث:15:13(بيروت)
الخميس 20/04/2017
share

إسرائيل: الأسد يحتفظ بـ3 أطنان من الكيماوي

المدن - عرب وعالم | الخميس 20/04/2017
شارك المقال :
  • 0

إسرائيل: الأسد يحتفظ بـ3 أطنان من الكيماوي Syria Civil Defence ©
قال الجيش الإسرائيلي إنه يعتقد أن نظام الرئيس السوري بشار الأسد، لا يزال يحتفظ بكميات ضخمة من الأسلحة الكيماوية. وجاء الإعلان الإسرائيلي في تقرير جديد أصدره بعد هجوم خان شيخون الكيماوي في ريف إدلب.

ونقلت وكالة "رويترز" عن متحدث عسكري قوله، إن ضابطاً كبيراً في الجيش الإسرائيلي قال في إفادة للصحافيين "لا تزال بضعة أطنان من الأسلحة الكيماوية" في أيدي القوات السورية، في حين ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الكمية تصل إلى 3 أطنان.

وكان رئيس منظمة "حظر الأسلحة الكيماوية" أحمد أزومجو قد قال الأربعاء، إن نتائج فحص "مؤكدة" لعينات من موقع الهجوم الكيماوي المفترض في سوريا تظهر أنه تم استخدام "غاز السارين" أو مادة مشابهة له.

وأكد أزومجو أن عينات من 10 ضحايا لهجوم الرابع من نيسان/إبريل على خان شيخون، تم تحليلها في أربعة مختبرات، أشارت "إلى التعرض لغاز السارين أو مادة تشبهه.. والنتائج التحليلية التي تم الحصول عليها حتى الآن مؤكدة". 


في غضون ذلك، أعلن وزير الخارجية الفرنسية جان مارك ايرولت، أن بلاده ستقدم "خلال بضعة أيام الدليل على أن النظام السوري شن فعلاً الضربة الكيماوية". وقال ايرولت للقناة التلفزيونية البرلمانية الفرنسية "لدينا عناصر ستتيح لنا الإثبات أن النظام (السوري) استخدم فعلاً السلاح الكيماوي. أنا مقتنع وهذه هي أيضاً قناعة أجهزتنا بأن النظام يتحمل مسؤولية (الهجوم)".

وأضاف ايرولت "إنها مسألة أيام، لكننا سنقدم الدليل على أن النظام شن فعلاً هذه الضربات بأسلحة كيماوية. إنني أعبر عن اقتناع، خلال بضعة أيام سأتمكن من تقديم الأدلة".

شارك المقال :

التعليقات

التعليقات المنشورة تعبر عن آراء أصحابها